منتظروا الرب يجددون قوة
ولد Erik Weighenmayer في الولايات المتحدة سنة 1979. أصيب Erik منذ طفولته بمرض نادر تفشّى في عينيه حتى أنه فقد البصر تماما في الثالثة عشر من العمر. كان Erik منذ صغره محبا للرياضة والمغامرة، وبينما كان يفقد بصره رويدا رويدا، إزدادت إرادته وتصميمه أن لا يجعل من عجزه الجسدي عقبة أمام تحقيق أهدافه وطموحاته. - مارس Erik هوايات عديدة بينها القفز ...
المزيد


تعليقات أخرى
اكتب لنا رسالة جديدة



رسائل القراء
رُفع بواسطة: عبير
23. آذار 2009

الكابة و الاحباط

انا في حياتي اليومية احس دائما بالكابة لا اعرف لماذا و لا اتحمل و جود اشخاص معي ارجوا منكم ان تعطوني نصيحة و شكرا.عبير

الجواب بواسطة shawel

الاخت عبير مرحبا بك ونشكرك على ثقتك بنا وارسالك لنا مشكلتك ونتمنى ان تكون هذه الافكار التي نقدمها لك سبب في حل مشكلتك وبعد:
بالتأكيد هناك اسباب تجعلك تشعرين بهذا الاحساس فمثلا هناك اشخاص مؤمنين بالرب يسوع ايمان قلبي ولهم شركة معه ولكن بسبب احانا خطية قد يرتكبها الشخص فمن الممكن ان يحزن الشخص ويبدوا عليه الحزن وهذا طبعا بسبب حزن الروح القدس في داخل المؤمن ولكن بالاعتراف للرب بالخطية والرجوع والتوبة يرجع الشخص لحالته الطبيعية ويختبر فرح الرب.
وهناك من يكتأبون بسبب الضيقات او الفشل في حياتهم او فقدان شخص عزيز عليهم لذلك الحل لهذه الامور هو عدم وضعها معا  والتامل فيها بل يجب مثلا ان نعرف سبب الفشل ونعالجه بطريقة صحيحة وبالاعتماد على الرب يسوع . كما ويمكنك ان تشغلي نفسك ببعض الامور التي تساعدك على التغلب على الكآبة مثل القرأة وممارسة الرياضة وطبعا قرأة كلمة الله الكتاب المقدس.
طبعا هناك امور اخرى تسبب الكآبة ولكن الكتاب المقدس يعلمنا بأن فرح الرب هو قوتكم وان نفرح في الرب في كل حين واقول ايضا افرحوا. لذلك نشجعك بان تاتي للرب يسوع وتلقي عليه كل احمالك وهمومك وهو قال في كلمته القي على الرب همك وهو يعولك .
اما عدم تحملك وجود اشخاص معك فهذا ربما نتيجة تركيزك على مشاكلك وتفكيرك فيها ، يمكنك ان تهتمي بالاخرين من حولك وتتشاركي معهم في مواضيعم ويمكنك ان تبدأي بمن حولك ، عائلتك مثلا.
هناك حل واحد وهو في المسيح يوجد رجاء هو من قال تعالوا الي يا جميع المتعبين  والثقيلي الاحمال وانا اريحكم. تعالي اليه والقي ببساطة كل حمولك وهمومك عليه.
الرب يباركك ونحب ان تكتبي لنا والرب يمعك.