التعليق موجود: مقال "كيف تقاوم التجربة والإغراء؟"

الجواب بواسطة shawel

الاخت كاتبة الرسالة اهلا بك وشكرا على جرأتك وكتابتك لنا عن هذا الامر .
المعرفة في كل مجالات احياة في حد ذاتها ليست شيء خطاء ولكن ما هو  الغرض من هذه المعرفة ؟ وكيف سأطبق المعرفة في اي امر في حياتي ؟ هل لمجد الرب ؟ او لغرض سيء لا يرضي الرب ؟
ايضا هناك مصدر مهم لمعرفة الجنس  وهو الكتب الخاصة لهذا الامر وخاصة الكتب المسيحية فيمكنك ان تتثقفين من خلال الكتب الموجودة بالمكتبات وهناك مصدر اخر ومهم في حياة كل فتاة وهو الاستعانة بالأم فهي تستطيع ان تعطي المعلومة المفيدة لأبنتها وخاصة في بداية سن المراهقة.
اما معرفة الجنس عن طريق المجلات والمواقع ...

الجواب بواسطة shawel

الصديق كاتب الرسالة نشكرك على رسالتك ونعلمك باننا قد اجبنا على هذا السؤال من مشترك اخر وتجد الاجابة في زاوية الرسائل بتاريخ  25-3-2007
والرب معك

الجواب بواسطة shawel

الاخ الحبيب كاتب الرسالة، سلام ونعمة من الرب يسوع المسيح يحفظ قلبك وفكرك.
اولا نشكرك لانك شاركتنا بهذا الامر، لا شك انك ترغب في أن تترك هذه الخطية التي تسيطر عليك والدليل انك لا تستطيع الاستمرار في فعلها، واعتقد ان هذا هو بداية الطريق الا وهو انك تريد المساعدة.
ثانيا: دعني اقول لك عن هذه الحقيقة والتي ربما تكون تعرفها وهي ان المؤمن يملك طبيعتين وهما الطبيعة الروحية والطبيعة الجسدية، بعكس الشخص الخاطي(الغير مُخلص) فهو له طبيعة واحدة وهي الجسدية. ويقول الكتاب المقدس الجسد يشتهي ضد الروح والروح ضد الجسد وهذان يقاوم احدهما الاخر، اذا فالمؤمن في حرب ...

الجواب بواسطة shawel

الصديق الحبيب كاتب الرسالة اهلا وسهلا بك، ونشكر الرب يسوع لانك تعرفت على الموقع وكتبت لنا، بالطبع نحن سنصلي من اجلك ومن اجل كل من يكتبون لنا لاننا نصلي لسامع الصلاة الذي يأتي اليه كل بشر الرب يسوع المسيح له كل المجد. الذي علمنا ان نصلي كل حين ، وهو المثال لنا في الصلاة، لذلك نتذكر عندما كان يواجه تجربة الصليب نراه كان يصلي بكل لجاجة في بستان جثسيماني كإنسان ، لذلك انتصر على ابليس الذي كان يريد ان يجعله يهرب من الصليب وآلامه، لكنه واجه الصليب وانتصر على ابليس وجرد الرياسات والسلاطين.
حتى عندما جرب ابليس الرب يسوع في البرية انتصر عليه يسوع ...

↓ إقرأ مقالات إضافية ↓