الدورة:
التقدم في الحياة المسيحية

كيف تجني أعظم فائدة من هذه الدراسة

إن دراستك للتدريب المسيحي المتقدم سوف تكون ذات فائدة جمة إن راعيت التعليمات التالية للإستعداد الشخصي والمشاركة الصفية.
التحضير الشخصي قبل حضور صف الدراسة
خَصِّص وقتاً كافياً في كل أسبوع لإتمام فروضك البيتية وعليك أن تتّبع الخطوات التالية في كل درس:
1. صَل ِإلى اللّه. أطلب منه أن يساعدك على فهم وتطبيق كلمته. لتكن صلاتك، «إكْشِفْ عَنْ عَيْنَيَّ فَأَرَى عَجَائِبَ مِنْ شَرِيعَتِكَ» (مزمور18:119).
2. أجب على الأسئلة المدوَّنة في الإختبارات. أكمل كل نقاط إختبارات الدراسة، فإن صَعُبَ سؤال فاترُكهُ وانتقل إلى السؤال الآخر وعْد لاحقاً إلى السؤال الصّعب.
3. إقرأ الدروس. ضع خطاً تحت الأفكار المهمة وعلامة ما على أي شيء لم تفهمه أو لديك أسئلة عنه وابحث عن أدلة كتابية أساسية واقرأها من خلال ترجمة حديثة لها.
4. إحفظ عن ظهر قلب نصوص الأعداد التي تتعلق بالكرازة الشخصية. إستخدم أساليب الحفظ غيباً المقترحة في الملحق (أ) من «الحياة المسيحية المتقدمة». إبدأ بإستظهار نصوص أعداد جديدة في بواكير أيام الأسبوع. وعند نهاية الأسبوع راجع نفسك بشأن صحة كل كلمة من كلمات نصوص الأعداد التي حفظتها في ذاكرتك.
متطلبات التدريب الصفي
إن التدريب السليم لا يمكن أن يوجد بدون متطلبات أو وسيلة لمقايسة التعلُّم أو فعالية المشاركة، والواقع أن التدريب بدون مقاييس هو مثل لعبة بدون قوانين، فإذا ما حافظنا على المقاييس التالية، فإن التدريب الصفي سيكون فعّالاً وذا معنى.
1. الحضور. إن الدروس متدرجة في التصاعد وتراكمية، لذا خطِّط لكي تحضر الثلاث عشرة لقاءً متكاملاً لكي تنال أكبر فائدة من التدريب، والغياب المتكرر عن اللقاءات (ثلاث غيابات أو أكثر) سوف يُخلِّف بك شعوراً بالقصور عن الإستعداد للتدريب الصفي التالي، وفي كل مرة أوتيت الإمكانية، دع معلمك يعرف مسبقاً عن غيابك.
2. الوظيفة البيتية. قدِّم كل أسبوع وظيفتك البيتية إلى معلم مجموعتك والواجب البيتي المتأخر إنجازه يجب أن يُقدّم في أول لقاء يتلو الغياب، وإنهاء الدورة التدريبية بنجاح يتطلب أن تكون جميع الواجبات البيتية  التي أغفل عنها متمَّمة إتماماً لائقاً قبل الدرس الأخير.
3. الدقة في الوقت. إن التأخير يُظهِر إزدراءً لقيمة وقت الغير، فإن حضور اللقاءات المراعي للوقت الدقيق سوف يسنَح للدورات الدراسية بأن تبدأ وتنتهي في الوقت المضبوط.
4. الإستظهار. أنت ملزم بأن تستظهر عدداً واحداً جديداً في كل أسبوع من رزمة الكرازة الشخصية التي بدأت بحفظها من كتاب «النضوج في الحياة المسيحية» والإتمام الناجح للنضوج في الحياة المسيحية يستلزم أن جميع أعداد رزمة الكرازة الشخصية ينبغي أن تُقتبس كلماتها إقتباساً صحيحاً مُدققاً.
5. التدريب في الكرازة. أنت ملزم بالإشتراك في حملتين كرازيتين (أو ما يناظرهما) خلال الدورة التي تستمر ثلاثة عشرة أسبوعاً، فإن حالت ظروف شخصية دون حضورك في حملات مخططة فإن المسؤولية تقع على عاتقك بإيجاد وسائل بديلة لإنجاز هذا المتطلب.
6. تقييم وإستكمال التدريب. إن تقدمك سيقيَّم بواسطة قائد مجموعتك، وعلاوة على ذلك، يجب أن تنشد درجة «مُزكَّى عند اللّه»، وتذكَّر أن التدريب يجعلك على جانب أكبر من المسؤولية أما اللّه. «فكل من أعطيَ كثيراً يُطلب منه أكثر» (لوقا48:12). إن الإمتحان الأخير للتدريب هو تطبيق شخصي للحق الإلهي، والبرهان هو في حياتك المتغيرة. فإذا لم تُجرِ تعديلات على حياتك بعد أن تنظر في «مرآة» الكلمة فإن التدريب يكون قد أخفق (يعقوب1).

 إذا كان لديك سؤال حول هذه الدراسة أو صعوبة من أي نوع فكتب إلينا على العنوان التالي: Info@bible-gate.net


الدروس

  1. الفصل الأول - فتشوا الكتب
  2. الفصل الثاني - فهم الكلمة
  3. الفصل الثالث - الحياة الفياضة
  4. الفصل الرابع - مصلوب مع المسيح
  5. الفصل الخامس - الصليب في حياة المؤمن
  6. الفصل السادس - شخص المسيح في المؤمن
  7. الفصل السابع - التجارب والآلام
  8. الفصل الثامن - المظالم والإساءات
  9. الفصل التاسع - العبادة
  10. الفصل العاشر - تقدم الإنجيل
  11. الفصل الحادي عشر - التغلب على الإعتراضات ضد الإنجيل
  12. الفصل الثاني عشر - إنجيل آخر ومسيح آخر
  13. الفصل الثالث عشر - الإرساليات العالمية
  14. الملحق -أ- الكنيسة الكاثوليكية
  15. (Mormons)الملحق -ب- كنيسة المورمون أو قديسي آخر الأيام
  16. الملحق - ت - شهود يهوه وبرج المراقبة


لكي تدخل إلى باقي الدروس عليك ان تنهي الواحد تلو الآخر. إذا انهيت بعض الدروس فيمكنك الدخول من حيث انهيت في المرة السابقة