الكل باطل

ما عدا ما هو أبدى
ونحن جميعآ نعرف ذلك،
ولكن عندما نلاقى ربنا المبارك،
كيف ستبدو حماقة هذه الأمور جميعها.

الإيمان يجب أن يمتد و ينفذ ليرى الأمور التى لا ترى…
ولا يجب أن تتحكم فينا الأشياء التى تتلاشى و تزول…
ليت الرب فى نعمتة يقيم فعلة لحصاده

إن قلبى محصور فقط فى هذا العمل طالما لم أصل بعد إلى السماء
لأكون حتمآ معه بالنعمة إلى الأبد.

أننى أزداد تقديرآ لكل ما هو غير منظور،
وأراه أنه هو الأمر الصحيح
وليس بأى شئ آخر يقتنع قلبى.

لقد رأى لوط أرض السهل مزروعة
ورأى مدينة و سكن فيها،
وفجأة رأى نفسه فى وسط الدينونة
بينما ابراهيم سعى  بالإيمان
إلى مدينة غير منظورة،
واستمتع ببركة و تعزيات الله
الذى كان معه حيثما يذهب.

من كتاب أنصبة السائح المسيحى:

عندما تأتى النهاية
أى فرح سيكون لهؤلاء الذين حاولوا أن يعيشوا فقط لإسعادى، وأى ندم سيكون عليه أولئك الذين
لم يعيشوا إلا لمسرة ذواتهم فقط.
إن النهاية قادمة حتمآ،
وبسرعة كالسيل الذى يجرف أمامه – فى لحظة – كل شئ
إقتباس أحد المشتركين في الموقع _الشكر الجزيل